تزامنا مع مؤتمرها الجمعة المقبل… جمعية جراحي العظام تطالب بقيام المركز القومي الجراحة العظام

0 51

الخرطوم :محمد مصطفى
طالبت جمعية جراحي العظام الدولة بالإسراع في قيام المركز القومي لجراحة العظام والذي يسهم في رفع المعانآة عن كاهل المواطن وإيقاف نزيف السفر للخارج، مشيرة الي أن قيام المركز يسهم في معالجة الإصابات المعقدة وتوطين العلاج بالداخل بجانب إجراء البحوث والدراسات حول العمليات الجراحية المعقدة، وأن قيامه سيعود بالفوائد الكثيرة للبلاد، وأضافت ان المستشفيات والمراكز الخاصة تعالج مابين 70٪الي 80٪.
فيما أعلنت جمعية جراحي العظام السودانية عن إنطلاق فعاليات المؤتمر العلمي الحادي عشر لجمعية جراحي العظام، بعد غد بفندق السلام روتانا ويستمر حتى الأحد القادم .
وقال المستر د. محمود البدري رئيس جمعية جراحي العظام في مؤتمر صحفي عقد بوكالة السودان للأنباء، اليوم الأربعاء، حول المؤتمر الحادي عشر لجمعية جراحي العظام، ان المؤتمر يناقش 85 ورقة علمية متنوعة تحمل في طياتها مواضيع متخصصة الجراحات المتخصصة للعظام ، وبمشاركة ضيوف من ست دول خارجية،مشيراً إلى ان الجمعية عملت على عودة قسم العظام بمستشفى الخرطوم للعمل مرة أخرى بعد توقف لمدة اكثر من أثنى عشر عاماَ، وأن الشراكة الذكية مع القطاع الخاص اسهمت في علاج 80٪من الحالات بالداخل ،وأضاف أنه رغم التحديات المتمثلة في هجرة الأطباء ونقص الدعم نسعى لإنشاء المركز القومي لجراحة العظام من أجل توطين جراحة العظام بالداخل وأن المركز سيقوم باجراء البحوث والتسجيل للحالات ودراستها لإيجاد الحلول الناجعة، وتابع بالقول أنه لاتوجد مواعين كافية للتدريب ونبذل جهود كجمعية لتدريب النواب الإختصاصيين، وزاد بالقول ان الجمعية عملت على سد الفجوة في التدريب في الولايات بزيادة عدد الإختصاصيين بكل ولاية لأكثر من ثلاث اختصاصيين.
من جانبه قال الدكتور خالد جراح الأمين العام لجمعية جراحي العظام لعرض، جرتحة العمود الفقري الكاحل والقدم والاصابات والكسور متحدين من خارج السودان، من مصر والسعودية والإمارات والمملكة المتحدة وايرلند وتركيا، لافتاً إلى أن المؤتمر يهدف لجودة وتطور جراحة العظام.
ونوه الي ان المؤتمر تحدي للجمعية في قيامه في هذه الظروف التي تشهدها الباد، وأن الجمعية تحتاج الي دعم مادي وحكومي،لافتاً إلى أن المؤتمر تحمل تكلفته الشركات الطبية في ظل غياب الدعم الحكومي، واضاف ان قيام المؤتمر تحكم جودة العمل الطبي وإنزال لاراض الواقع.

من جانبه قال الدكتور خالد زروق، أمين عام جمعية جراحي العظام، إن مثل هذه المؤتمرات تحتاج لدعم مادي مناشداً الشركات الخاصة والشركات الطبية بالدعم من أجل تطوير جودة هذا العمل وإنزاله على أرض الواقع.

وفي ذات السياق قال د. محمد مدني سكرتير التدريب بجمعية جراحي العظام، ان الجمعية تستغل الفرص لعمل ورش تدريبية متخصصة قبل بداية كل مؤتمر، وأنه انطلقت ست ورش متوزعة على عدد من المراكز أبرزها ورشة تقيم الإصابات الكبيرة في الحوداث بالمجلس القومي للتخصصات الطبية، و ورشة تدريب في جراحة القدم الكاحل بجامعة الرباط، وورشة بمشرحة كلية الطب بجامعة إفريقيا، وأن الورش التدريبية المصاحبة تساهم في خفض التكلفة العالية الابتعاث الأطباء في الخارج وأن قيامها داخل السودان مهمة للكوادر.

وفي السياق قال اللواء طبيب حافظ محمد علي، نائب رئيس الجمعية، أن العدد المسجل لأختصاصئ العظام بالسودان يبلغ 500 طبيبا، وأن العدد الموجود حالياً بالبلاد حوالي 200 طبيباً متخصصاً، عازياً ذلك لعدم توفر البيئة الملائمة وعامل الهجرة إلى خارج السودان، وأضاف أن الهدف من قيام المؤتمر، إقامة كورسات وورش تدريبية للمتخصصين في هذا المجال من أجل توطين العلاج بالداخل وتبادل الخبرات بين الدول المشاركة، مناشداً الدولة والقطاع الخاص أن يكونا شركاء أساسيين لدعم جراحة العظام عبر جمعية جراحي العظام السودانية.
الجدير بالذكر أن جمعية جراحي العظام السودانية تأسست في العام 2008، وأول مؤتمر لها أقيم في العام 2009، ومن أهدافها تدريب الجراحين السودانيين وتوطين جراحة العظام بالداخل.

اترك تعليق

Your email address will not be published.

arArabic