قطار السكة حديد ” يربط” السودان وإثيوبيا وكينيا بدعم من بنك التنمية الإفريقي

0 193

نيروبي:المرصد

- Advertisement -

  انجزت هيئة سكك حديد السودان في الفترة من 7 الي 11 يونيو مهمة عمل ناجحة الى جمهورية كينيا

حيث شارك و وفد فني رفيع بقيادة السيد  المدير العام للهيئة المهندس /  وليد محمود أحمد .

وتأتي أهمية المهمه للوقوف و مراجعة ما تم إنجازه بخصوص دراسة الجدوى الاقتصادية لمشروع الربط السككي السوداني الإثيوبي التي تقوم بها الشركة الاستشارية الكندية CPCS بمنحة من تمويل من بنك التنمية الافريقي

ربط سككي السودان اثيوبيا كينيا

ووقف الوفد على التجربة الكينية الناجحة في إنشاء خط سكه حديد قياسي يربط ميناء مومباسا في المحيط بالعاصمه الكينية نيروبي ( كمرحله اولي ) وهذا الخط ذو طبيعة مشابهة لمشروع الربط السوداني الاثيوبي ( بورتسودان – اديس بابا ) بالاتساع القياسي مع الاستفادة من التجربة  والخبرة من جانب سكك حديد كينيا و الاستفادة منها لمصلحة الربط السوداني الإثيوبي .

أكد الجانب الكيني انه علي استعداد كامل لعرض وتوفير كل المعلومات المطلوبة لانجاح الربط السككي  السوداني الاثيوبي ، والذي بدوره سوف يمهد  مباشرة  في الربط السككي الكيني مع اثيوبيا وبالتالي ربط الدول الثلاثة.

تأتي أهمية الزيارة نسبة لان وضع سكك حديد كينيا يشابه السودان حيث تضم الي جانب الخطوط القياسية ( بعرض 1435ملم ) خطوط بالاتساع الضيق ( 1067ملم) مثل خطوط هيئة سكك حديد السودان وكذلك تمتلك كينيا اسطول ضخم من القوة الساحبة والناقلة ( كما هو الحال في السودان ) و تعمل حاليا هذه القوه في الخطوط الضيقة ، حيث تم الوقوف على تشغيل الخطوط الضيقة مع القياسية من داخل مرابط وخطوط السكة حديد للحاويات والمواد البترولية والقمح في ميناء مومباسا مروراً داخل كينيا و حتى الارتباط مع دول الجوار لكينيا مثل كمبالا في دوله يوغندا .

تمت  المهمة تمت بتنسيق كامل بين الاستشاري الكندي و هيئة سكك حديد اثيوبيا ممثلة في فريق عمل فني عالي بقياده المدير العام لهيئة سكك حديد اثيوبيا المهندس  هيلينا  لانجاز هذه الزيارة  الهامه للمشروع.

ربط سككي السودان اثيوبيا كينيا

  و جاء التنسيق المشترك مع الجانب الاثيوبي في اطار التنسيق  والتفاهمات للعمل سوياً لانجاز كامل انشطة دارسة الجدوى الاقتصادية حتى الوصل الي مرحله انجاز المشروع وتشغيله وضمان نجاحه.

   وجد الجانبين السوداني و الاثيوبي كامل التنسيق و الترحيب من الجانب الكيني الذي اوضح مدى سعادته واهتمامه بهذه الزيارة التي تأتي متفردة من نوعها و بقيادة المدراء العامين للسكة حديد في الشرق الإفريقي

 واكد بانها بداية لانطلاقة كبيرة في مجال التعاون الثلاثي المشترك في المجالات الفنية والمالية والتمويلية وتنمية القدرات البشرية لمنسوبيها مع الدعم الفني و التقني  في كافه المجالات.

وكانت اهم مخرجات الزيارة  التاكيد على التنسيق الكامل بين السودان و اثيوبيا فيما يخص مراحل المشروع .

 أكد الجانب الكيني انه علي استعداد كامل لعرض وتوفير كل المعلومات المطلوبة لانجاح الربط السككي  السوداني الاثيوبي ، والذي بدوره سوف يمهد  مباشرة  في الربط السككي الكيني مع اثيوبيا وبالتالي ربط الدول الثلاثة.

اكد مدراء كل من السودان واثيوبيا وكينيا علي العمل المشترك والتنسيق فيما يخص التمويل والدعم المالي عبر بنك التنمية الافريقي و الاتحاد الإفريقي و الصناديق الاستثمارية لتمويل مشاريع البنية التحتية في البلدان الثلاثة

 قام الوفد المشترك بالوقوف والتحليل التدقيق الكامل لمشروع الخط القياسي من ميناء مومباسا وحتي العاصمه نيروبي .

 اكد الجانب الكيني عن استعداده لفتح كامل موارده التدريبية و الورش لرفع كفاءة العاملين وتنمية قدراتهم التنافسية.

  اكد مدراء كل من السودان واثيوبيا وكينيا علي العمل المشترك والتنسيق فيما يخص التمويل والدعم المالي عبر بنك التنمية الافريقي و الاتحاد الإفريقي و الصناديق الاستثمارية لتمويل مشاريع البنية التحتية في البلدان الثلاثة.

  اكد الجانب الاثيوبي علي مواصله الدعم الكامل لهذا المشروع الهام على اعلي المستويات و العمل المشترك حتى يتم انجاز المشروع.

   اتفق الجانبين السوداني و الاثيوبي مع الطرح الذي تقدم به الجانب الكيني لتوقيع مذكره تفاهم مشتركة لدعم مشاريع الربط القياسي بين الدول الثلاث ودول الجوار للقارة الأفريقية

Leave A Reply

Your email address will not be published.

en_USEnglish