ياسر جدو  يكتب :” بنك البركة السوداني … شركاء في الإنجاز “

0 28

بقلم:باسر جدو

- Advertisement -

امتازت  مجموعة  البركة  المصرفية  بالسودان  بأنشطة  إقتصادية تعد  في  المجمل  تثويراً  تنموياً ويسهم  بقدر  كبير في دفع  عجلة  الاقتصاد القومي  مقروءاً  ذلك  بالبند  المهم  جداً  في  إستراتيجية  بنك  البركة  السوداني  وتوجهه القاصد  ليكون  أفضل  بنك  في  السودان.

“تطوير صناعة التامين”

   وعطفاً  على  الإبتدار  فإن  شركة  البركة  للتأمين  المحدودة  لها سهم  كبير  في  تطوير  صناعة  التأمين  بالسودان  لجهة  التأسيس في  1985م  كأحد  رواد  شركات  القطاع  وتقدم  خدمات التأمين كافة  للعملاء  والجمهور  عبر  نوافذها  المنتشرة  بالسودان ، فضلاً  عن  دورها  كمستشار  تأميني  لشركات  الأموال ، مضافاً  لذلك  عملها  المفصلي  في  رفع  الوعي  التأميني  عبر  وسائط  الإعلام  والمنصات  الرقمية  حتى  غدت  تتمثل  شعارها الموسوم  بـ ” البركة  للتأمين  شركة  المجتمع ”  وينسحب  هذا  الوسم  على  شركات  المجموعة  في البركة  لتنمية  الصادرات والبركة  لإدارة  العقارات التي يشهد  لها برج  البركة  بوسط  الخرطوم  كملتقى  تجاري  وشاهد  معماري  عظيم ، والبركة  للخدمات  المالية  التي  إنتفع جمهور  عريض  من  تمويلاتها المصرفية.

بنك  البركة  السوداني رائد  محفظة  السلع  الإستراتيجية  التي  ساهمت  في  استقرار سعر الصرف

ياسر جدو

في البدء كان “ولاء العملاء”

     هذه  المقدمة  عزيزي  القارئ  تقودني  لنتيجة  مهمة  جداً  وهي  أن  بنك  البركة  السوداني  يمتلك  رأس  مال  بشري  كبير  أوله  ولاء عملاء  البنك  الذي يحتفي  شرفاً  بالجيل  الثالث  من  الرأسمالية  الوطنية توارثوا  الانتماء  لبنك البركة  السوداني بنين  وحفدة أباً عن جد ، وهذا  يدلل  اعتزاز  البنك  بتجربة  العميل  التي  تحدث  عن  نفسها  بالنجاحات  والولاء . ويضاف  لمسيرة  بنك  البركة  السوداني أنه رائد  محفظة  السلع  الإستراتيجية  التي  ساهمت  في  استقرار سعر الصرف ، ويعتبر  الأستاذ الرشيد  عبدالرحمن  المدير  العام  للبنك  هو  مهندس  مشروع  محفظة  السلع  الإستراتيجية  ،  ثم  أن  البنك  أسهم  في  تمويل  القطاعات  الاجتماعية  لتحقيق  رفاهية  الجمهور من  خلال تمويل  الأنشطة  التي  تؤسس لوظائف  في  المجتمع  من  خلال  توجه  البنك  بتوفير  خمسة  الاف  وظيفة  سنوياً  في المجتمع  وقد  علمت  من  الأستاذ  أيمن أحمد محمدعبدالله- مساعد المدير العام  للإستراتيجية وذكاء الأعمال أنه أشترط  بيان  الأثر  الاجتماعي  في  دراسات  التمويل  المصرفي  ببنك  البركة  وهذا  توجه  جدير  بالمماثلة  في  بقية  البنوك  السودانية .

“قوة دفع الاقتصاد الوطني”

ونقرأ معاً  الأرقام  الواردة  في  الحسابات  الختامية للبنك  عن العام  2021م  التي  نوقشت  مؤخراً  في  اجتماع  الجمعية  العامة  للمساهمين  رقم  45 والتي  أعلن  خلالها  السيد  عبد الرحمن أحمد عثمان  نائب  رئيس  مجلس  الإدارة  عن  تحسن نتائج أعمال البنك بالربحية  والتطور  التكنولوجي  وذكاء  الأعمال ،  وقد  حقق  البنك كفاءة  في  رأس  المال  أنتجت  أرباحاً  تجاوزت 5 مليار  جنيه  ، وصافي دخل  بمعدل 261% ومعدل  نمو بلغ 247%،كما  إرتفعت  الودائع  بنسبة  185% ،ويعد البنك  مصيباً  بسهم   في  دفع  عجلة  الاقتصاد  القومي  وتمويل  القطاعات  الاقتصادية،  فضلاً  عن  مساهمته بنصيب  وافر  من  العمل والدعم  الكبير  في  مجال المسئولية  المجتمعية  تجسيداً  للقيم  التشغيلية للبنك الموسومة  بـ(شركاء  في  الإنجاز).

Leave A Reply

Your email address will not be published.

en_USEnglish