علاء الدين علي محمد يكتب : مشاهدات من الملتقي الرابع لمديري وكالة (سونا)

0 87

الخرطوم: علاء الدين علي محمد

- Advertisement -

في استضافتها الثانية لملتقي مدراء الولايات الرابع لوكالة السودان للانباء (سونا)  تشرفت ولاية الجزيرة الخضراء بحاضرتها مدينة ودمدني بقصر الضيافة قيام هذه الفعالية الاعلامية الضخمة والتي انتظمت تحت شعار من أجل تنمية شاملة وسلام إجتماعي.

  وحينما نتحدث عن (سونا)  تكون مصداقية الخبر ومعني الكلمة ومهنية الاداء

كان إنعقاد  الملتقي بمثابة الاشراقة الثانية لشمس الاعلام بالجزيرة من هنا ينبع النور ومن هنا يصدح الصوت وتستبين ملامح الصورة لاغرو وأن الجزيرة حبلي بكوادرها الاعلامية المميزة والتي انتشرت علي كافة أجهزة الاعلام الولائية والقومية والعالمية ويبقي الامل ان يخرج هذا الملتقي بمخرجات تكفل لأهل الاعلام حقهم في التحرير والتصوير والإخبار فالاعلاميون لهم دور كبير في تحقيق التنمية من خلال تناولهم لكافة القضايا التي تهم المواطن عكساً للحدث وتحليلاً للموقف ونقاشاً للقضايا وشراكة في صناعة القرار.

تدافع مشهود لاهل الاعلام والمهتمين والتنفيذيين وأصحاب الرأي  شهدته من خلال مشاركتي في الجلسة الافتتاحية فكان تشريفاً لممثل والي الجزيرة الاستاذ مصطفي دفع الله أمين عام حكومة الولاية والسيد الباقر أحمد علي والي الولاية الشمالية والسيد مالك علي علوبة ممثل وزارة الحكم الاتحادي وحضور الدكتورة فكرية أبايزيد مدير عام وكالة السودان للانباء والاستاذ الهادي علي بوب مدير عام وزارة الثقافة والاعلام الوزير المكلف بولاية الجزيرة ومولانا حامد الامين عبد الله رئيس الجهاز القضائي بالولاية وممثلي الاجهزة الامنية والشرطية و الاستاذ عبيد ميرغني مدير هئية الاذاعة والتلفزيون وإدارة اعلام جامعة الجزيرة وتغطية مميزة نفذتها ألاجهزة الاعلامية سونا والتلفزيون القومي وتلفزيون الجزيرة وقناة بشاير النيل وإذاعة ودمدني وإذاعة الدانقا واذاعة بلادي وإعلام مشروع الجزيرة وإعلام جامعة الجزيرة وإلادارات المتعددة بوزارة الثقافة الاعلام وقناة الحوش  إضافة للصحافة بنوعيها الاليكترونية والورقية والتي يمثلها عدد من الزملاء الصحفيين بالجزيرة. فكانوا جميعهم يشاركون النقل والتغطية والتوثيق .

  تجلي المقرئ الشيخ عبد الغفور محمد طيب من  جزر القمر  بتلاوة طيبة كانت  تأصيلاً للنبأ في القرآن الكريم. (وَتَفَقَّدَ الطَّيْرَ فَقَالَ مَا لِيَ لاَ أَرَى الْهُدْهُدَ أَمْ كَانَ مِنَ الغائبين* لأُعَذِّبَنَّهُ عَذَاباً شَدِيداً أَوْ لاََذْبَحَنَّهُ أَوْ ليأتيني بِسُلْطَانٍ مُّبِينٍ* فَمَكَثَ غَيْرَ بَعِيدٍ فَقَالَ أَحَطتُ بِمَا لَمْ تُحِطْ بِهِ وَجِئْتُكَ مِن سبأ بنبأ يَقِينٍ……)

الايات من سورة النمل فكانت خير إفتتاحية للملتقي هدفت إلي التأكيد علي أهمية  الخبر (والنبأ)  ودوره في تحقيق السلام الاجتماعي.

وزير الثقافة والاعلام بالجزيرة “بوب” في ترحبيته بالضيوف تحدث باسم أهل الجزيرة للضيوف أهل الدار في جزيرة الخير وحيا مؤسس هذه الوكالة الاعلامي الراحل  مصطفي أمين كما حيا روح الراحل  عبد  الرحيم فقيري أول مدير لوكالة السودان للانباء بالجزيرة وأشار الي ضرورة تقوية العلاقة بين الولايات والمركز بتوزيع الفرص المتساوية في التدريب والتأهيل والتطوير والتدريب آملا توحيد المسمي لادارات الاعلام والثقافة مطالبا بضرورة فتح الباب لتعينات جديدة لرفد الاعلام بكوادر جديدة تستفيد من خبرات القدامي وتواكب التطور الاعلام الحديث. واختتم حديثه بضرورة البحث لمعالجة السلبيات وان يخرج الملتقي ببشريات تلبي طموحات الاعلام والاعلاميين.

  الدكتورة فكرية أبايزيد مدير عام سونا   أكدت علي دور سونا في نقل الخبر ونشره وتمليك المعلومة للمواطن بكل مهنية وتجرد والنظر الي مصلحة الوطن. شاكرة الجزيرة علي استضافتها لهذا الملتقي ودعم والي الجزيرة لهذا الملتقي راجية اسهام الملتقي بما يدفع بتطوير العمل الاعلامي ونهضته.

 السيد “علوبة” ممثل وزارة الحكم الاتحادي تحدث عن مصداقية سونا ودورها الفعال في النقل وعكس الخبر منذ الاستقلال وحتي الان  والذي جعلها المصدر الرسمي للخبر علي مستوي الدولة مؤكدا علي دعم وزارة الحكم الاتحادي لمخرجات وتوصيات الملتقي مشيراً لا لتزامهم حسب القرار رقم (104 ) لسنة 2021. الصادر من رئيس مجلس الوزراءوالخاص بوضعها في الترتيب السادس للوزارات القومية ملتزماً بتوفير كافة الامكانيات لتحقيق اهداف (سونا) وتمكينها من أداء رسالتها.

  والي الشمالية تحدث عن حفاوة الجزيرة واهلها واستقبالهم مؤكداً علي اهمية الاخبار والاعلام ودوره في تحقيق التنمية ودعمه اللامحدود للاعلاميين معلناً استعداد ولايته لاستضافة الملتقي الخامس في العام القادم وقد كرمته حكومة  ولاية الحزيرة في افتتاحية الملتقي تقديراً لدوره في دعم أهل الاعلام وحرصه علي الحضور في مثل هذا المحفل المهم والكبير.

  ممثل والي الجزيرة مصطفي دفع الله تحدث عن تحديات الاعلام والاخبار وان تكون سونا هي مركز التدريب للاعلاميين لتجويد الخبر مؤكداً استعدداهم التام لتنفيذ كافة توصيات الملتقي علي مستوي الجزيرة مبدياً سعادتهم بالنقد الموجه من خلال النشر الصحفي والاعلامي باعتباره المرآة العاكسة لصوت المواطن آملا للحضور الاقامة الطيبة في جزيرة الخير والعطاء وان يخرج الملتقي بتوصيات تلبي أشواق الاعلام والاعلاميين وتحقق شعار الملتقي.

 ثم كانت اوراق الملتقي نقاشاً مستفيضاً حيث تم عرض ورقتين ورقة للمركز وورقة للولايات حول (سونا رؤية جديدة ومتجددة نحو تحقيق التنمية والانتشار)   أعدتهما الدكتور فكرية أبايزيد المدير العام لسونا  وحظيتا  بنقاش جاد ومستفيض يسهم في تحقيقها علي ارض الواقع مستقبلاً. 

  فيما اختتم اليوم الاول بليلة غنائية حافلة  تجلي فيها المبدع مشعل الجيلي بروائع الحوت نالت اعجاب الحضور وتفاعلوا معها طرباً وأبدع عز العرب إبراهيم في روائع الفن الجميل كما كان للربابة ايقاع جميل وصوت طروب من خلال مشاركة الفنان مصعب عباس.

  واختتم الملتقي أعماله الجمعة بتشريف الاستاذ جراهام عبد القادر وزير الثقافة والاعلام الاتحادي والسيد اسماعيل عوض الله العاقب حيث خاطبا جلسة الختام مؤكدين علي التزامهم بتنفيذ كافة توصيات الملتقي علي المستوي القومي والولائي …    ختاماً نقول شكراً للجزيرة التي استضافت هذا الملتقي الهام ونبارك لحكومة الجزيرة هذا النجاح المميز وتحية نخص بها الاخ شافعي أحمد طاشين مدير وكالة السودان  بالجزيرة وطاقمه العامل وشكراً لضيوفنا الاكارم فقد سعدت الجزيرة بقدومكم ونقاشكم وتفاكركم في قضايا الاعلام كما لايفوتني ان اخص بالشكر الاحباب جمال أبوشورة والحفاوة المميزة والجمال والتنظيم المرتب بنادي الجزيرة وشكراً لادارة قصر الضيافة وطاقمها المميز والي كل من اسهم في نجاح هذه الملتقي الاعلامي الكبير  …أملين أن ان تهتم الدولة إهتماماً حقيقاً بالاعلام علي كافة أجهزته ومؤسساته وان تكون هذه نقطة البداية نحو إعطاء الاعلام حقه ومستحقه انظروا كيف يمكن للاعلام في البلدان الاخري مقارنة بمايجده أهل الاعلام في سوداننا الحبيب قطعاً ان تم توفير كافة المعينات اللازمة فستتحقق التنمية الشاملة ويتحقق السلام الاجتماعي وينهض الوطن.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

en_USEnglish