“أسبوع المناخ الافريقي ” … حين تتسق الرؤى الدولية مع السياق الأفريقي في قضايا التغير المناخي وتحولات الطاقة

0 341

بقلم : عمرو خان

- Advertisement -

هل ترغب في الإطلاع علي أحدث النتائج حول تحول الطاقة المستدامة؟ وأحدث تقارير آفاق انتقالات الطاقة العالمية المتعلقة بالصافي الصفري و التنمية منخفضة الكربون بنحو 1.5 درجة مئوية؟ ووضع هذا السياق في السياق الأفريقي؟ أيضًا هل لديك الشغف في الإطلاع علي العديد من الخيارات التي تمتلكها الحكومات الأفريقية في الانتقال نحو انتقال الطاقة من خلال استكشاف التكنولوجيا الحالية وحلول ابتكارية لتنفيذ تدابير التخفيف والتكيف؟، إذا كانت إجابتك هي؛ نعم، فأنت مدعو معي لحضور الحدث الأفتراضي الذي تنظمة الوكالة الدولية للطاقة المتجددة “إيرينا- IRENA” في التاسع والعشرون من سبتمبر الجاري تحت عنوان ” الطاقة المتجددة في المساهمات المحددة وطنيًا: قيادة العمل المناخي نحو تنمية منخفضة الكربون وشاملة في إفريقيا”.

اصبح العالم الآن شديد الإهتمام بالتحولات الضرورية للطاقة نحو خفض الكربون، وحصر الدول التي بدأت تغير سياستها المتعلقة بأهداف الطاقة المتجددة في سياق التغير المناخي، بالإضافة إلي الدول التي أحرزت تقدم ملحوظ في تنفيذ هذه السياسات وتحقيق الأهداف، علي الجانب الأخر، بات يشغل رواد الطاقة المتجددة أهمية مساعدة الدول التي ما زالت لم تحرز أي تقدم يذكر في هذا المجال علي كيفية التحول إلي الطاقة المتجددة عبر التوسع في اساخدمات التكتولجيات الحديثة وآليات الابتكار والتدابير الرقمية من أجل تحقيق أهداف  المناخ وأهداف الطاقة النظيفة على المستويين المحلي والدولي.

بناءً على هذه الأفكار ، سيقدم ممثلو الحكومات الأفريقية رؤى ثاقبة حول العمل الجاري في بلدانهم لتحقيق أهداف العمل المناخي المقترحة ، فضلا عن عرض أمثلة للأنماط الجديدة للتنمية الاجتماعية والاقتصادية التي تحققت من خلال إعطاء الأولوية لتطوير الطاقة المتجددة، عبر ندوة إفتراضية تقيمها الوكالة الدولية لطاقة المتجددة.

يُعد دور الطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة وسيلتين رئيسيتين لتحقيق جدول أعمال المناخ العالمي، وهو الأمر المعترف بهد معترف به على نطاق واسع، حيث هناك ما يقرب من  170 دولة حددت أهدافًا للطاقة المتجددة، ووضعت هذه الأهداف ضمن استراتيجية وطنية لديها، ولكن بحسب تقرير الموقف للوكالة الدولية للطاقة المتجددة: فإن التعهدات المتعلقة بالمناخ والطاقة غير كافية لتحقيق الأهداف على المستويين المحلي والدولي .

في إطار أسبوع المناخ الإفريقي African Climate Week ” ACW 2021 “، المقرر انعقاده في الفترة من 26 إلي 29 سبتمبر الجاري، والذي تستضيفه حكومة أوغندا، تعقد IRENA  الحدث الأفتراضي  للحديث مع ممثلي الدول الأفريقية حول مساهمات الطاقة المتجددة في دفع العمل المناخي نحو تنمية منخفضة الكربون وشاملة في أفريقيا.

يتجلي أمامنا أن الهدف الأساسي من تزامن  انعقاد الحدث الأفتراضي الدولي الذي تنظمه IRENA  مع الحدث الإقليمي الذي تنظمه لجنة المناخ بالأمم المتحدة بعنوان أسبوع المناخي الأفريقي ” ACW 2021 “، هو تعزيز وتعظيم الاستفادة مما سيقدمه ممثلون الحكومات  الأفريقية والمنظمات الدولية من رؤى حول العمل المنجز لتحقيق أهداف العمل المناخي المقترحة، بالإضافة إلى عرض أمثلة للأنماط الجديدة للتنمية الاجتماعية والاقتصادية التي تحققت من خلال إعطاء الأولوية لتطوير الطاقة المتجددة.

وبالتالي بعدما سيتم عرضه من ممثلي الحكومات الأفريقية، سيأتي دورها في الاستماع إلي المشاركون من المنظمات الدولية التي تعمل علي المساعدة وتقديم المشورة للبلدان وتساعدها في تنفيذ المساهمات المحددة محليًا.

دعا الأمين العام للأمم المتحدة مؤخرًا إلى استخدام الطاقة المتجددة والبنية التحتية الصديقة للبيئة من أجل وضع العالم على المسار الصحيح في عام 2021، و استجابت الوكالة الدولية للطاقة المتجددة “إيرينا” لهذه الدعوة و وضع استراتيجيات عالمية نحو صافي الصفر ومسار 1.5 درجة مئوية آمنًا للمناخ بحلول عام 2050 في عام 2021

توقعات تحولات الطاقة العالمية.

هناك حاجة إلى عدم كفاية لتحقيق أهداف المناخ وأهداف الطاقة النظيفة على المستويين الوطني ودون الوطني،  ولتعزيز انتقال الطاقة وجذب الاستثمارات اللازمة على المدى الطويل والقصير ، تعتبر أهداف المناخ والطاقة النظيفة الطموحة ضرورية على الصعيدين الوطني ودون الوطني.

بالإضافة إلى القوانين المقترحة أو التي تم تمريرها حول صافي الانبعاثات الصفرية في العديد من الولايات القضائية، يجب رفع الطموحات المعبر عنها في المساهمات المحددة وطنيًا إلى ما وراء قطاع الطاقة وتعزيزها من خلال حلول التكيف والتخفيف. وأخيرًا وليست النهاية،اعتقد في تعزيز التعاون الدولي بين الدول الأفريقية والمنظمات الدولية الهدافة إلي مساعدة الدول في الإسراع في التحول إلي الطاقة الجديدة، مما يسرع ويساهم في صنع السياسات الشاملة في وضع استراتيجيات وطنية معالجة للأهداف الاجتماعية والاقتصادية المتعددة، وتمكين الانتقال الشامل والعادل نحو الطاقة النظيفة، ولكن هذا شريطة أن يضمن هذا التعاون اتساق بين القطاعات المتأثرة بتحول الطاقة.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

en_USEnglish